استشارة قانونية حول بيع سيارة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

استشارة قانونية حول بيع سيارة

مُساهمة  moh nour في السبت أبريل 24, 2010 10:19 am

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،
كانت لدي سيارة منتجة بتاريخ 1998 بحالة ممتازة، أخذتها إلى سوق السيارات بيوم السبت، ساومني فيها المشترون إلى أن وصلت قيمتها 700000دج، فبعتها لشخص بهذه القيمة رغم أنهم ساوموني في أسواق سابقة بـ 750000دج ولم أبع، لأن الله لم يشأ لها أن تباع في ذلك بتلك القيمة.
أعطاني المشتري عربون بـ5000دج وأطلعته على كل العيوب التي فيها والتي أعرفها وقلت له بأن السيارة تشتغل جيدا ولا عيوب كبيرة فيها إلا ما ذكرت لك ولا أعلم غير هاته العيوب لأنني اشتريتها هكذا وخسرت على تعديلها وتحسينها قرابة 100000دج وقبل خروجنا من السوق أكدت عليه مرارا بأن يراجع نفسه ويدقق النظر في السيارة ويختبرها جيدا هنا بالسوق قبل أخذ العربون، وفي مساء نفس اليوم السبت جاءني إلى المنزل رفقة صديقيه يدعي بأن لهما خبرة في السيارات، فأبخسا من قيمتها فأنقصت له 20000دج مقابل إصلاح العيوب المحتمل إيجادها بحضور شهود، رغم أننا اتفقنا قبل خروجنا من السوق على 700000دج بحضور مشترين آخرين كانوا يرغبون في شراءها بذلك الثمن ولربما أكثر.
إذن بعته إياها بقيمة 680000دج وهي القيمة التي اشتريتها بها أنا. وأعطيته معها أدوات خاصة بالسيارة لم يراها في السوق هدية من عندي.
أعطاني النقود تلك العشية واطلع على السيارة رفقة صديقاه وأخذها. اتفقنا على أن يكون يوم الغد الأحد هو يوم كتابة العقد بالبلدية.
تعرضت السيارة لاختبارات قاسية من طرفه لكشف عيوبها، حيث اتصل بي ليلا ليخبرني بأنها تسخن وهو العيب الذي لم يكن فيها من قبل. شككت في نيته لأنه أبخس ثمنها من قبل فضاقت نفسي ولم ترتح لهاته البيعة.
في نفس الليلة كلمني شخص جاد كان قد رغب من قبل في شراءها مني وأخبرته بأنه إن لم يشترها ذاك الشخص صاحب العربون ورجع في كلامه ستكون من نصيبه.
في يوم الغد الأحد اتصلت بالمشتري قصد كتابة العقد، فأخبرني بأنه أخذ السيارة لشركة peugeot المختصة في تصنيع وصيانة سيارات بوجو (نفس نوع سيارتي) قصد الفحص الشامل وتغيير بعض اللوازم الإكسسوارات المتصلة. طلبت منه أن يؤكد لي شراءه السيارة قبل منتصف النهار رغم أنه أعطاني الدراهم وكنت مستعد لأعيدها له لأن شخصا آخر كان مهتما بها كما ذكرت لكم.
اتصلت به بالهاتف مرارا فلم يجبني حتى وقت الزوال عاود الاتصال بي ليخبرني بأن السيارة أعجبته وقد أخبرته شركة بوجو بأن محركها جيد والسيارة نظيفة جدا. وأنه سيأتي إلي غدا الاثنين قصد كتابة العقد بالبلدية التي أقيم بها.
بالفعل أتى صبيحة الاثنين وكتبنا العقد بالبلدية وكان راضيا بالسيارة ومقتنعا بكل ما فيها من عيوب ظاهرة مع علمه بإمكانية أن تكون بها عيوب مخفية لا أعلمها أنا ولا هو. أعطيته المفتاح الثاني للسيارة وكان جد فرح به. لأنه كما قال دليل على أنها أصلية ولا تزوير فيها ولا في وثائقها.
شربنا القهوة مع بعضنا واتفقنا على البقاء أصدقاء محافظين على الاتصال بيننا.
أخذ السيارة التي أصبحت ملكه بالوثائق وبكل شيء، اتصلت أنا بالشخص الذي كان يرغب في شراءها وكل شخص آخر اتصل بي من قبل وكان يرغب فيها وأخبرتهم بأنها بيعت وهي الآن لم تعد ملكا لي.
أخذ المشتري السيارة ونسيت الأمر لأتفرغ أنا إلى مشروع البناء ودفع الديون المنجرة منه والتي كانت على عاتقي.
بعد قرابة شهرين من البيع يتصل بي المشتري ليطلب مني أن أتقاسم معه أتعاب كل ما صرفه على السيارة من تعديلات وصيانة كان قد قام بها، مع العلم بأن بعضها كان كماليات زائدة.
أخبرته بأنه لايمكنني ذلك وأعلمته بأن الأشخاص الذين رغبوا في السيارة من قبل مازالوا مهتمين بها إن بعتهم إياها كما بعتها لك 680000، لكنه رفض وطلب منهم زيادة 50000دج فأكثر أي بقيمة 730000دج أقل قيمة.
الخلاصة:
1. أخرجني المشتري من السوق بقيمة 700000دج ولم يوفي بالاتفاق الذي دفع العربون من أجله، ورغم ذلك قبلت وتنازلت له بـ20000دج مقابل إصلاح العيوب الخفية التي قد تظهر مستقبلا.
2. السيارة كانت تسير بشكل ممتاز ولم تكن بها مشاكل من قبل، ربما ظهرت مشاكل جديدة بعد تعرضها لاختبارات قاسية.
3. طلبت منه مرارا قبل الكتابة، بأنه بإمكانه التراجع عن البيع لصالح أشخاص آخرين كانوا مهتمين بها، لكنه أصر بشرائها كما هي.
4. ببقاء السيارة عنده كل هاته المدة أضاع مني فرصة بيعها بالسوق بأثمان مغرية.
5. ببقاء السيارة عنده كل هاته المدة، لا أعلم إن كان قد غير بها أجهزة أصلية بأخرى غير أصلية، أو حتى المحرك بأكمله، أو أنه قد يكون قد قام بتعديلات كبيرة في هيكلها أو أرقامها التسلسلية، فلا يمكنني استرجاعها كما كنت عليه يوم البيع.
6. بعد طلبه مني تقاسم أتعاب الصيانة، اقترحت عليه بيعها بنفس الثمن الذي بعتها إياه لأشخاص آخرين كانوا مهتمين بها، وقد وضعته على اتصال بهم.ورفض وطلب منهم زيادة بالفائدة.
سؤالي:
1. هل فعلا واجب علي شرعا وقانونا أن أساهم في ما خسره على السيارة رغم أنها كانت تحت مسؤوليته وملكتيه الكاملة ولا علم لي بخبايا الأمر ونواياه؟
2. هل يمكن له قانونيا أن يفسخ عقد البيع من جهته حيث أنه ليس بعقد توثيق إذ يحتوي على معلومات البائع والمشتري مع معلومات السيارة وفي الأسفل إمضاء موافقة الطرفين على البيع بمصادقة مصالح البلدية، وإن كانت الإجابة بنعم فكم هي نسبة التعويض المادي والمعنوي الواجبة عليه تجاهي؟
3. ما هي المدة القصوى التي يمكنه فيها طلب فسخ البيع من جهته؟
4. هل يمكنك تزويدي بالمواد القانونية (القانون الجزائري إن أمكن) التي تعالج استشارتي هاذه؟
5. إن كانت إجابتكم في صالحي، فهل يمكنني أن أتقدم ضده بشكوى لأنه يحرجني ويتعرض لي؟
في الختام أشكركم جزيل الشكر على إفادتكم لي،
في انتظار إجابتكم الموقرة، تقبلوا مني سيدي فائق التقدير والاحترام.
ن.ب.محمد


عدل سابقا من قبل moh nour في الأحد أبريل 25, 2010 1:30 am عدل 1 مرات (السبب : إضافة معلومات)

moh nour

المساهمات : 1
تاريخ التسجيل : 24/04/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى